اخبار العربحوادث

جرحى الحرب وأطفال “الشهداء” يضيئون أكبر شجرة طبيعية لعيد الميلاد في سوريا

و:ش:ع: علاء حسن

احتفل مئة من مصابي الحرب السورية وأطفال “الشهداء” بإضاءة أكبر شجرة ميلاد طبيعية في سورية بطول 17 مترا ببلدة الزينة بريف مصياف غرب حماة.

إنارة شجرة الميلاد الأكبر في البلاد جاءت ضمن فعاليات مخيم “أبناء الوطن صناع النصر” الذي افتتح للمرة الثانية في بلدة الزينة بهدف تقديم الدعم النفسي والاجتماعي لمصابي الحرب والعمل على تجاوز إصابتهم وإعادة دمجهم في المجتمع.

جرحى الحرب وأطفال “الشهداء” يضيئون أكبر شجرة طبيعية لعيد الميلاد في سوريا

وأوضح محمد الاسمر مدير الفعالية  أن المخيم يضم عددا من مصابي الحرب من مختلف المحافظات السورية بالإضافة إلى أطفال من “أبناء الشهداء” والهدف الرئيسي هو تقديم الدعم النفسي والاجتماعي لمصابي الحرب والعمل على تجاوز إصابتهم وإعادة دمجهم في المجتمع من خلال عدة فعاليات تنموية وثقافية وفنية بالإضافة لعدة دورات تهدف لتأمين مشروع صغير يتمكن من خلاله الجريح أن يقوم بالإنتاج بأي مجال يراه مناسبا، ونقوم نحن في مرحلة قادمة بتسويق هذه المنتجات وتعود أرباحها للمصابين والجرحى.

جرحى الحرب وأطفال “الشهداء” يضيئون أكبر شجرة طبيعية لعيد الميلاد في سوريا

وأكد الأسمر أنه يتم العمل على تطوير فعاليات المخيم بشكل دوري لتلبي كافة احتياجات “ذوي الشهداء” والجرحى.

يشار إلى أن الرئيس السوري بشار الأسد كان قد زار هذا المعسكر في افتتاحه الأول منذ عدة أشهر واطلع على ما يتم تقديمه لـ “ذوي الشهداء” ومصابي الحرب وأشاد بهذه التجربة التي تعد الأولى من نوعها في سوريا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831