اخبار العربالرياضهمصر

مصر حاضنة للقارة الافريقية .. حماده الغلبان يروج لأمم إفريقيا بفنتازيا الألوان

كتبت/جيهان سامى

بعد فوز مصر بتنظيم بطولة الأمم الإفريقية 2019 بادر الشباب بعمل تصميمات ترويجية للبطولة، من ضمنها تصميم لاقى اعجاب الكثير وهو تصميم مهندس حماده الغلبان حيث اهتم بالجانب المصري أكثر من الإفريقي.

ويقول حمادة الغلبان، مصمم الشعار الترويجي، إن التصميم ركزت فكرته على تعظيم لمصر وحضارتها العريقة وأن تكون حاضنة للقارة الإفريقية وليس العكس.ويوضح أنه راعى جوانب كثيرة في التصميم وهو التعظيم دون التقليل من الدول الإفريقية الأخرى، مشيرا إلى أن بعض التصميمات الأخرى وقع مصمموها في خطأ دون إدراك.

وأضاف مصمم الشعار الترويجي، أنه اعتمد على البساطة في إيصال الفكرة، حيث حاول تنفيذها قدر المستطاع، فحاول أن تكون خارج الصندوق وغير متكررة، من خلال مراعاة الجانب الخيالي لأن هذا يعتبر عنصر جذب مهم مع مراعاة اختيار ألوان “الفنتازيا” لأن تأثيرها يكون أشد جمالا مع اللون الساحر وهو اللون الأسود والإضاءات المريحة للعين على الأطراف.

وعن وصفه للشعار قال: “كوكب الأرض ينفجر بداخله بركان لتخرج أسطورة وعجيبة من عجائب الدنيا السبعة وهو الهرم الأكبر خوفو محتضنا القارة الإفريقية بداخله والتي بدورها تحتضن الكأس الإفريقية والتي يشع منها الضوء الذهبي الدافئ”.

احترف المهندس حمادة الغلبان مجال التصميم عام 2002 حيث بدأ الرسم في سن السابعة، وتميز فنه بالدمج بين الرسم اليدوي والجرافيك، لكنه لم يصل للمستوى الذي يحلم به فيحاول تطوير نفسه كل فترة، ويتعلم من جميع مدارس التصميم العالمية، لا سيما الأوروبية نظرا لمستوى الابتكار الذي يميزها، بشرط ألا يقلد أي من الرسومات حتى أصبح لديه مدرسته الخاصة به.ويختتم حمادة :”الأهم من التصميم هو الفكرة، وأطمح بالوصل للعالمية، وتعرض أعمالي في دول مختلفة بين كبار المصممين العالميين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق