شعر وادب

مهرجان الورود

 و.ش.ع

بقلم:صالح علي الجبري-اليمن

سألقي عليها السلام و باقات ورد و عطر فريد و رغم اختلاف الورود الكبير ستجري إلى حضنها من جديد
= الوردة الأولى حافية السيقان نسيت بعلها في ثمود
و رمت ظلها في سواحل عدن بشروها فعادت بخفي حنين
و عليها قميص من الآيسكريم
= الوردة الثانية فقدت بعلها في حروب و لا ناقة منها أو جمل بلا فائدة ترتجى خلف ذاك المدى ، وضعت حملها بعد فترة مخاض عسير ،
اسموا وليدا لها إبن الشهيد
= الوردة الذابلة تحتضر عند أقدامها كومة الذكريات تشكو إلى الله من ظلم بعض الذوات
يلتوي غصنها من شدة الجوع
يعد النعيم الذي أمس كان
صبوا عليها ذنوبا من القهر فوق الشتات الكبير
= الوردة الراقصة تستميل الحضور ببعض الأغاني و بعض الصفير و هز الجنوب و ارتعاش الجفون و نهدين تهتز من دون شعور

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق

Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5833
%d مدونون معجبون بهذه: