أخباربلاد الشامسوريا

الجيش السوري يرد على خروقات المسلحين من منطقة خفض التصعيد في ريفي إدلب

و.ش.ع

ادلب – محمد الحفار

رد الجيش السوري على خروقات المسلحين من منطقة خفض التصعيد في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي بقوة نارية كثيفة ورمايات مدفعية وصاروخية مركزة.

وبحسب فإن المجموعات المسلحة في ريف إدلب الجنوبي اعتدت على محطة محردة الكهربائية مما أدى إلى وقوه أضرار مادية، ورد الجيش السوري برمايات مدفعية مكثفة دمرت منصات لإطلاق القذائف.

وذكرت أنه وإلى الشمال الغربي من مدينة حماة بنحو 35 كم سقط عدد من القذائف أطلقها إرهابيون يتحصنون في ريف إدلب الجنوبي على قرية الصفصافية التابعة لمنطقة محردة وأدت إلى أضرار مادية في منازل الأهالي وممتلكاتهم.

ولفتت إلى أن “المجموعات الإرهابية اعتدت أمس بعدد من القذائف على قرية جورين نحو97 كم شمال غرب مدينة حماة أدت إلى أضرار مادية في الممتلكات”، مضيفة “كما استشهد مدنيان اثنان وأصيب آخرون بجروح في الـ 18 من الشهرالجاري جراء اعتداء مماثل على مدينة السقيلبية شمال غرب مدينة حماة بنحو 48 كم وبلدة شيزر بالريف الشمالي للمدينة”.

 

من جهتها تعاملت وحدات الجيش السوري مع الخروقات بعمليات مكثفة على خروقات المجموعات الإرهابية لاتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب قضت خلالها على العديد من الإرهابيين ودمرت أسلحتهم وآلياتهم.

 

وقصفت وحدة من الجيش اليوم برمايات نارية مركزة على محاور تحرك مجموعات إرهابية أغلبها تابع لتنظيم “جبهة النصرة” في أطراف قرية معركبة بالريف الشمالي، مما أدى لمقتل عدد من مقاتلي “النصرة”.

ولفتت  إلى أن “وحدات من الجيش نفذت رمايات مدفعية طالت تحصينات ومناطق انتشار المجموعات الإرهابية في محيط اللطامنة وكفرزيتا ومورك بالريف الشمالي لحماة أسفرت عن تدمير منصات إطلاق صواريخ للإرهابيين”.

وإلى الجنوب الغربي من مدينة معرة النعمان في إدلب بنحو 20 كم بين المراسل أن وحدة من الجيش دمرت نقاطاً محصنة للإرهابيين في محيط قرية الهبيط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831