تحقيقات

استراتيجية مصر 2030 والاصلاح الادارى ” ندوة بالنيل للاعلام بالفيوم

و.ش.ع

الفيوم-حنان عطيه 

نظم اليوم مركز النيل للاعلام بالفيوم التابع للهيئة العامة للاستعلامات التابعة لرئاسة الجمهورية ندوة بعنوان ” استراتيجية مصر 2030 والاصلاح الادارى ” بمشاركة عدد كبير من العاملين بالقطاعات الحكومية بالفيوم وبحضور فريق مركز النيل ا محمد هاشم مدير المركز ، احنان حمدى مدير البرامج بالمركز
وتناولت الندوة التى حاضر فيها الدكتور عبد الباسط عبد الصمد استاذ الادارة العامة والعلوم السياسية
التعريف بمفهوم الاصلاح الادارى وخطة الاصلاح واهم محاور استراتيجية مصر 2030
حيث اشار الدكتور عبد الباسط الى ان محور الاصلاح الادارى والذى جاء ضمن محاور استراتيجية مصر 2030 التى اطلقتها الحكومة المصرية عام 2016 يهدف الى ان يكون الجهاز الادارى للدولة فعالا ويقدم خدمات ذات جودة عالية ويتسم بالمهنية والعدالة ويخضع للمساءلة ويحقق رضا المواطن
واكد على ان مصر الدولة ذات الحضارة لديها خطة شاملة للاصلاح الادارى يتم تفعيلها بالتعاون مع جميع الوزارات والجهات الحكومية مؤكدا ايضا على ان اصلاح الدولة يأتى من اصلاح الادارة
وتابع ان الجهاز الادارى للدولة عانى لفترات طويلة من المشكلات والتحديات والفساد مما اوجد حالة عدم رضا لدى المواطن
واشار الى ان الموازنه العامة للدولة تعانى من ديون خارجية وداخلية وانه آن الاوان للاصلاح الادارى الحقيقى لافتا الى دعم القيادة السياسية للاصلاح وتعزيز قيم الشفافية والضرب بيد من حديد لمنابع الفساد
وقال عبد الصمد ان محور الاصلاح الادارى يعد اهم محاور رؤية مصر 2030 فالادارة هى العنصر الحاكم لتنفيذ باقى المحاور الخاصة بالاستراتيجية
واشار الى ان خطة الاصلاح تشتمل على عدة محاور منها محور الاصلاح التشريعى من خلال اصدار قانون الخدمة المدنية الى جانب اصدار حزمة من القوانين التى تدعم بيئة الاعمال وتطبيق عناصر الحوكمة كالشفافية والنزاهة واللامركزية والتوجه نحو الاجماع والمسئولية والمساءلة وتنمية القدرات والتديب لاعداد الكوادر اللازمة والتمكين واعادة هندسة العمليات واعادة الهيكلة وسرعة تنفيذ الرقم القومى الموحد وتقديم اكثر من 200 خدمه اليا لرفع كفاءة مؤسسات الدولة لتقديم خدمة متميزة للمواطن .
واكد على انه .بحلول 2030م يكون هناك جهاز ادارى كفء وفعال يحسن ادارة موارد الدولة ويتسم بالشفافية والنزاهة والمرونة يخضع للمساءلة ويعلى من رضا المواطن ويتفاعل معه ويستحيب له .
وان يكون الجهاز الادارى بالدولة لايقل كفاءة عن اى دولة متقدمة فى العالم
وقد اوصى المشاركون فى نهاية اللقاء بضرورة العمل على تفعيل الاجهزة الرقابية لمكافحة الفساد كما اوصوا ايضا بضرورة وضع معايير لاختيار القيادات ترتكز على الكفاءة والقدرة على الادارة الفعالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق