أخباراخبار العالم

اشتباك بين قوات الأمن الصومالية ومتشددين في مقديشو

و.ش.ع 

متابعة —  جيهان حسن 

قالت الشرطة إن معركة بالأسلحة بين قوات الأمن الصومالية ومتشددي حركة الشباب الإسلامية، في العاصمة مقديشو، انتهت اليوم السبت وإن عدد القتلى ارتفع إلى 15 شخصا.

واندلع القتال عند مبنى يضم وزارتي العمل والأشغال في البلاد بعد أن فجر مسلحو حركة الشباب سيارة ملغومة، .

وكان انفجار كبير وقع في وسط العاصمة الصومالية مقديشو، اليوم السبت، وشوهدت سحب الدخان فوق موقع الانفجار.

ونقلت “رويترز” عن محمد حسين الرائد بالشرطة قوله “وقع انفجار عند وزارة العمل، هناك أيضا مبان وزارية أخرى قرب المكان. كان تفجيرا انتحاريا بسيارة ملغومة أتبعه إطلاق نار”.

وأضاف أن انفجارا ثانيا أعقب الانفجار الأول.

وبدورها، قالت حركة الشباب الإسلامية، إن أحد مقاتليها صدم مبنى وزارة العمل وسط العاصمة مقديشو بسيارة مفخخة، ليتيح لآخرين دخوله.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب “نحن داخل المبنى والقتال مستمر. سنذكر التفاصيل لاحقا”.

وطردت الحركة من مقديشو في عام 2011 ومن معظم معاقلها الأخرى في أنحاء البلاد بعد ذلك، ولكن لا تزال تمثل تهديدا كبيرا وغالبا ما ينفذ مقاتلوها تفجيرات في الصومال وكينيا المجاورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831