أخباراخبار العرباليمن

الحوثيين تدعو السعودية لإقامة علاقات أخوية تقوم على مبادئ حسن الجوار

و.ش.ع

صنعاء -صالح علي الجبري

استنكر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية في حكومة صنعاء، تصريحات الناطق الرسمي باسم وزارة الإعلام السعودية التي أشار فيها إلى أن الحل السياسي مبدأ متفق عليه من قبل كافة الأطراف الإقليمية والدولية باستثناء جماعة “أنصار الله”.
وأكد المصدر في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي تديرها الجماعة، أن العالم بأسره “يعرف حقيقة أن السعودية لم تكن يوما مع الحل السياسي أو مع مصلحة الشعب اليمني، وأنها تدخلت عسكريا في اليمن بذرائع واهية، ومن أجل تحقيق أهداف غير معلنة، وبعد أن كانت الأطراف السياسية قاب قوسين أو أدنى من التوصل إلى اتفاق سياسي”.

هذا ما تبقى من صالة للأعراس
© SPUTNIK . HANI MOHAMMED
وزير الإعلام اليمني: عاصفة الحزم نقطة مضيئة في تاريخ العرب المعاصر
وأشار المصدر إلى أن القوى الوطنية “كانت ولا تزال متمسكة بخيار السلام العادل والمشرف، وتعاطت بإيجابية خلال جولات السلام كافة ابتداءً بمشاورات جنيف وجنيف 2 ومرورا بمفاوضات الكويت وانتهاء بمشاورات ستوكهولم.”

ولفت إلى أن الوفد الوطني “قدم تنازلات كبيرة حرصا على حقن دماء الشعب اليمني وإنهاء معاناته، في حين أن الرياض ومرتزقتها هم من كانوا ولا يزالون يضعون العراقيل أمام جهود السلام ويتنصلون من الالتزامات قبل أن يجف حبر تلك الاتفاقات”، على حد قوله.

وقال المصدر إن “تصريحات المسؤول السعودي تهدف إلى تجميل صورة بلاده لدى المجتمع الدولي من خلال الإدعاء بحرصها على الحل السياسي في اليمن، فضلا عن التغطية على عرقلة أدواتها ومماطلتهم وامتناعهم عن تنفيذ اتفاق ستوكهولم”.؟

ودعا المصدر في ختام تصريحه السعودية إلى إعادة النظر في مواقفها تجاه اليمن وشعبه والتخلي عن “خيارات العنف والحرب الوحشية التي تشنها منذ أربع سنوات، وأن تسعى نحو إقامة علاقات أخوية تقوم على مبادئ حسن الجوار والمصالح المشتركة للبلدين واحترام السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية” بحسب قوله.

ويشهد اليمن، أفقر دول شبه الجزيرة العربية، حربا منذ 2014 بين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس اليمني المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي، تصاعدت في آذار/مارس 2015 مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري دعما للقوات الحكومية.

ومنذ ذاك الحين، قتل في الحرب نحو 10 آلاف شخص، وفق منظمة الصحة العالمية، بينما تقول منظمات حقوقية مستقلة إن عدد القتلى الحقيقي قد يبلغ خمسة أضعاف ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831