أخباراخبار العالم

جدة سفاح مسجدي نيوزيلندا لا تصدق بأن المجرم

و.ش.ع

متابعه- حليمه بو هلال

قالت جويس تارانت، جدة سفاح مسجدي نيوزيلندا البالغة من العمر 94 عاما، إنها لا تصدق انه و”الولد الطيب” الذي رأته للمرة الأخيرة في عيد ولادة المسيح الماضي، هما شخص واحد!

وصرحت جويس تارانت لصحيفة “ديلي ميل” بأن الرجل الذي قتل المسلمين بدم بارد خلال صلاة الجمعة وهو يوثق جريمته بمنتهى الهدوء، ليس حفيدها الذي تعرفه.

وأضافت: “كل ما حدث صادم للغاية، خاصة ما ارتكبه برينتون، إنه ولد طيب”، مؤكدة أنه “كان دائما لطيفا وطيبا” وكان يزور عائلته التي تعيش في مدينة غرافتون بولاية نيوساوث ويلز مرتين في السنة.

وشددت الجدة على أن حفيدها لم تظهر عليه أي علامات تدل على أنه اعتنق الإيديولوجية المتطرفة عندما تحدثت إليه آخر مرة.

كما قالت إن عائلته تبذل “قصارى الجهد” للعامل مع الحالة والاهتمام المفرط بعد مذبحة المسجدين في كرايست تشيرتش النيوزيلندية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831