التحقيقات

صحفيون من أصحاب الهمم.. قصص تقهر المستحيل

و.ش.ع

متابعه-جيهان حسن

في الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية قصص كثيرة ملهمة في ميادين الرياضة، وأيضا هناك قصص لا تقل قوة خارج هذه الميادين، لأشخاص تمكنوا من قهر المستحيل وتحقيق ما يعجز عنه الأصحاء أحيانا.

ومن بين هؤلاء، كان ثلاثة من أصحاب الهمم الذين يعشقون الصحافة والكتابة وتطوعوا من أجل تغطية منافسات، وشكلوا من أجل ذلك فريقا إعلاميا خالصا بالحدث الرياضي والإنساني الأكبر في عام 2019، الذي تحتضنه عاصمة الإمارات العربية المتحدة، أبوظبي.

وهؤلاء الثلاثة هم: الباكستاني بلال حفيظ البالغ من عمر 35 عاما، وبرندون مونسوريت 20 عاما، والسيريلانكي كريستوفر سواميناثان 26 عاما، وسيكون دورهم عبارة عن صحفيين في الميدان.

ويعمل الشبان الثلاثة على تطوير مهاراتهم في مركز “النور” للتدريب في مدينة دبي الإماراتية تحت إشراف الخبير الإعلامي آميت كاكار، وصار يطلق على الثلاثة في المركز “BBC”، لتشابه الأحرف الثلاثة من أسمائهم مع هيئة الإذاعة البريطانية ولاهتمامهم بالمجال الإعلامي.

أعد كتابا

ولدى حفيظ حالة من الشلل الدماغي، ولا يستطيع الكلام، لكن ذلك لم يحل دون أن يدخل تخصص التصميم الغرافيكي، إذ يعمل الآن مصمم غرافيك في شركة في مدينة دبي الإماراتية، حيث يعيش.

وأبدى الشاب الباكستاني شغفا بالكتابة والصحافة عندما جاء إلى المركز، وفق ما يقول الخبير كاكار.

وأنهى حفيظ كتابة سيرته الذاتية في كتاب استغرق 5 سنوات، ويتحدث فيه عن التحديات التي واجتهه، ليثبت للعالم قدرة أصحاب الهمم، ويستعد لنشره في وقت لاحق هذا العام، بحسب المركز.

ولدى سؤاله خلال مشاركته في تغطية حفل افتتاحالأولمبياد الخاص في مدينة أبوظبي مساء الخميس، تناول هاتفه الشخصي للتعبير عما في خاطره، وأخذ يكتب بالإنجليزية: “أنا أتدرب ككاتب وأعمل على إعداد سيرتي الذاتية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831