أخباراخبار العربسياسة

عاجل قطر بعد تصريحات مفاجئة من ترامب

و.ش.ع

قطر -محمدعبدالظاهر 

أصدرت وزارة الخارجية القطرية بيانا اليوم الجمعة، تعليقا على تصريحات مفاجئة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
أعربت الخارجية القطرية عن رفضها بأشد العبارات لأية محاولات للقفز فوق القرارات الدولية التي تؤكد تبعية الجولان المحتل لسوريا.

وقالت الوزارة في بيانها إن “دولة قطر تؤكد أن مساعدة الاحتلال الإسرائيلي على ازدراء القرارات الأممية ذات الصلة بهضبة الجولان المحتلة وخصوصا قرار مجلس الأمن رقم 497 لسنة 1981 لن تغير من حقيقة أن الهضبة أرض عربية محتلة”، وفقا لصحيفة “الشرق” القطرية.

وأشارت الخارجية في بيانها إلى “أن فرض إسرائيل قوانينها وولايتها وإدارتها على الجولان يعد باطلا ولاغيا ودون أي أثر قانوني”.

وشدد البيان على ضرورة “امتثال الاحتلال الإسرائيلي لقرارات الشرعية الدولية بالانسحاب من كل الأراضي العربية المحتلة بما فيها هضبة الجولان”، وأضاف أن “أية قرارات أحادية للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان ستشكل عائقا كبيرا أمام السلام المنشود بالمنطقة”.

وقد نقلت عن مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية اليوم الجمعة أن مسؤولين أمريكيين يعدون وثيقة رسمية باعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان ومن المرجح أن يوقعها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأسبوع المقبل.

وأعلن ترامب أمس الخميس أن الوقت قد حان لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان. واحتلت إسرائيل المنطقة من سوريا في حرب عام 1967.

وقال المسؤول إنه من المرجح أن يوقع ترامب الوثيقة الرئاسية أثناء زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو واشنطن الأسبوع المقبل.

وأدان المندوب السوري لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، تصريحات الرئيس الأمريكي، وطالب الأمين العام للأمم المتحدة بإدانة هذه التصريحات.

وقال الجعفري “حكومة سوريا تدين بشدة هذا التصريح غير المسؤول حول الوضع القانوني للجولان السوري المحتل”، مؤكدا “تصريح ترامب يؤكد مجددا انحياز الولايات المتحدة الأعمى للكيان الإسرائيلي المحتل”.

وأضاف “نؤكد أن الإدارة الأمريكية لا تمتلك أي حق أن تقرر مصير الجولان السوري المحتل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831