شعر وادب

محمد سعد الشربيني يتألق من جديد في (أ لهذا الحد؟)

و. ش.ع

متابعه- عبدالرحمن البيلي

بعد أن ظن الكثير بأن الإبداع الشعري قد إختفى ولم يعد موجود، وأن ساحة الإبداع الشعري اوشكت أن تغلق أبوابها، كان للشاعر المصري الكبير( محمد سعد الشربيني) رأي آخر ، وهو أن الإبداع الشعري والأدبي مازال حياً وموجود من خلال إبداع جديد أضافه الشربيني الى قائمة إبداعاته الشعرية في قصيدة ( أ لهذا الحد؟)، التي إعتبرها النقاد هدية من الشربيني الى التاريخ الأدبي والشعري.

أ لهذا الحد؟
صرت محتد
سألتك سؤالاً محدد
فمالك تجيبني بألف رد
قل الحقيقة
اذا كان للفراق بد
هل خنت عهدنا
ياجميل القد
هل انغمست في
وحل العهر الي هذا الحد
تكلم
ودافع عن نفسك
فالأمر اليوم جد
وانظر الي عيني
فعينك ستخبرني
عما بها من سهد
نعم خنت وتوغلت
في الخيانة الي سابع جد
نعم بعت
كل مابيننا بثمنٍ زهد
وتدري اني لا ادري
باليوم والامس والغد
انا فارس العشق
وشاعر الشوق
ارديتني هكذا بلا ادني جهد
جعلتك بين الضلوع فمذقتها
كعقربٍ جائعٍ مستبد
زرعتك في فؤادي زهرةً
فملأته اشواكاً يالك من وغد

محمد سعد الشربيني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق

Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831