شعر وادب

من هي جميله العلايلي ؟

و.ش.ع

بقلم-فاتن عبد الظاهر

هي ، أديبة وشاعرة مصرية. قالت عن نفسها: مثلي الأعلى منذ وعيت في الأدب أديبة الشرق النابغة مي زيادة. مثلي الأعلى في كفاحي الاجتماعي والوطني زعيمة النهضة النسائية هدى هانم شعراوى. مثلي الأعلى في الشعر رائد الشعر الحديث ومؤسس جماعة أبولو الدكتور أحمد زكي أبو شادي

الشاعرة جميلة العلايلي، عدد كبير من الدواوين المنشورة تكتب لها منزلة فريدة في الحياة الشعرية المعاصرة، كما كانت لها مقالات شهرية في مجلة “الأهداف” تتناول قضايا الأخلاق والآداب والأمومة. كما كتبت أيضاً العديد من الروايات الطويلة التي يمتزج فيها السرد القصصي مع الشعر.

عالم الأدب والشعر فقد جميلة العلايلي في 11 أبريل 1991حيث توفيت عن عمر يناهز 84 عاماً.

ووفقاً للعربية نت، يضم العالم الشعري لجميلة العلايلي دوائر عديدة متداخلة، تجمع بين شعر الحب والطبيعة والشكوي والتأمل والشعر الصوفي الإيماني والوطني والاجتماعي، علي غرار ما تميز به شعراء جماعة “أبولو” من أمثال ناجي وصالح جودت ورامي وغيرهم. ويظل طابع التأمل ـ في الكون وأسراره ـ طابعاً عاماً يكسو شعرها بغلالة من الحيرة والشجن والإحساس العميق بالأسر، والرغبة في الانطلاق وتحطيم القيود، كما تظل الصياغة القريبة من لغة الكلاسيكية الجديدة في كثير من قصائدها، لتصبح جامعة ومازجة بين فضاءين شعريين: كلاسيكي ورومانسي.

ومن مقتطفاتها الشعرية:

رحماك نفسي أجيبي ليوم تآلـي … قد ضقت ذرعا بأعبائي وأثقالي

قد ضقت ذرعا بما ألقاه فانطفأت … مشكاة خير هدت روحي لأفعالي

فمن أكون؟ وماشأني؟ ما أملي … ولم قدمت لهذا العالم البــالي؟

ولم خلقت لهذا الكون وا أسفــي؟ … ولم ولدت؟ لماذا جاء بي آلــي

لكن ثني الدهر من سهمي وحاربـني … فما أبالي وحسب القلب آمالـي.

ثم تقول في وضوح:

أنا الأبية لا أبغي مهادنة … إن الصراحة أقوالي وأفعالي

القول أجمله ما كان أصدقـه … وما أردت به تبديل أعمـالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق

Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831