التحقيقات

ما لا تعلمه عن جهازك المحمول !!

و.ش.ع

بقلم -جيهان حسن 

أشياء لا تعلمها يستطيع جهازك فعلها
((1)
في حالات الطوارئ في جميع انحاء العالم رقم الطواريء للمحمول هو 112
اذا وجدت نفسك خارج منطقة التغطيه لشبكة المحمول الخاص بك وهناك حالة طارئة اتصل على 112
وسوف يبحث! عن أي شبكة متوفرة لإجراء الإتصال المطلوب
ويثير الاهتمام أن هذا الرقم 112 يمكن إستخدامه حتى لو كانت لوحة المفاتيح مغلقة
* جربه *
((2)
هل حدث أن أغلقت على مفاتيح السيارة داخلها ؟ هل لديك جهاز ريموت لفتح السيارة ؟
هذا قد يأتي في متناول الشخص يوما ما. سبب وجيه لامتلاك الهاتف المحمول
إذا أغلقت على مفاتيح سيارتك داخلها وكان لديك مفتاح إحتياطي في البيت ،إتصل على شخص ما في المنزل على هاتفه النقال .
أمسك بهاتفك المحمول على بعد قدم من باب السيارة وأطلب من الشخص الثاني أن يوجه الريموت الإحتياطي إلى هاتفه ويضغط زر فتح الباب ..ستفتح الأبواب !!!
((3)
طاقة البطارية المخفية
تخيل أن بطارية هاتفك منخفضة جدا وأنت تتوقع إتصالا مهما وليس لديك جهاز التعبئة أو الشحن ..أجهزة الهاتف من نوكيا تأتي مع بطارية إحتياطية …
لتفعيلها عليك الضغط على
*3370#
سيعاد تشغيل الجهاز المحمول بالبطارية الإحتياطية بحيث تظهر لديك طاقة شحن بنسبة 50% ..وسيعاد شحن البطارية الإحتياطية عندما تعيد شحن جهازك بإستخدام جهاز التعبئة/ الشحن
((4)
كيفية تعطيل المحمول المسروق ؟
لتفحص الرقم التسلسلي لهاتفك المحمول عليك الضغط على الأزرار التالية :
* # 0 6 #
ستظهر الأرقام (15) للرقم التسلسلي الخاص بجهازك ، دونه في مفكرة أو ورقة وفي حالة سرقة جهازك يمكنك الإتصال على شركة الإتصالات وإعطائهم الرقم التسلسلي وبالتالي بإمكانهم تعطيل جهازك حتى لو تم إستعمال بطاقة أخرى ..وفي حالة عدم إسترجاع جهازك …على الأقل تضمن عدم مقدرة السارق على إستخدامه أو بيعه أيضا
((5)
عند إتصالك بشخص ما بجهازك المحمول لا تضع الجهاز قريبا لأذنيك حتى يبدأ الرنين ..لأنه بعد الإتصال مباشرة تكون الطاقة القصوى المستخدمة 2 واط ..كن حذرا
‘ إحفظ دماغك ‘ الرجاء إستخدام الأذن اليسرى لأنه في حالة إستخدام الأذن اليمنى سيتأثر الدماغ بشكل مباشر ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831