مقالات

انت العيد لكل يوم

و.ش.ع

لقلم -د.  بثينه الفقي

استشارى الإرشاد الأسرى والعلاقات الزوجية والتدريب
كانت فكرة الكاتب الصحفى الراحل مصطفى امين عن تكريم الأم فى ٢١ مارس من كل عام بالتزامن مع إحتفالات الربيع فكرة لاقت قبولا كبيرا وانتشرت واستمرت حتى مع اعتراض البعض بأن الإحتفاء بالأم وتكريمها والبر بها يستمر طوال العام وليس يوما واحدا وحقا حب الأم يسرى فى الجسم مثل الدم مادمنا أحياء ، ولكل أم ربة بيت تساند زوجها وترعى ببيتها وتربى أولادها ،ولكل ام عاملة تساهم مع زوجها فى بناء اسرتهما الصغيرة ومجتمعها ولكل اخت كبرى وعمة وخالة وجدة تربى ابناء وبنات الأخ او الأخت والأحفاد والحفيدات ممن رحلت والدتهم عن الحياة واحتوتهم وعوضتهم بدفئها وحبها وحنانها ،ولكل زوجة أب أحبت ابناء زوجها وربتهم وكانت لهم ام حنونة ،ولكل معلمة تتفقد طلابها وطالباتها كل يوم وتسال عنهم بحب واهتمام وتعرف أحوالهم ولكل أم بديلة كفلت يتيمات او ايتام وفتحت لهم بيتها واحسنت تربيتهم ولكل انثى صغيرة او كبيرة لديها قلب حنون وبداخلها بذرة حب وأمومة وحنان ورحمة مع والديها واخوتها وصديقاتها.لكل هؤلاء ولغيرهن من بنات حواء كل حب وتقدير واحترام ليس يوم واحد فى العام ولكن كل أيام العام ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5831