اخبار العرببلاد الشامسوريا

مليشيات إيران تحرق جامع الفاروق بوسط دمشق

و.ش.ع

متابعة / محمدمختار  البحر الأحمر

قال مصدر مطلع، إن مليشيات إيرانية هي التي نفذت حريقا ضخما التهم مساحات واسعة من جامع الفاروق عمر بن الخطاب في شارع بغداد وسط العاصمة السورية دمشق.
وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات للحريق، محملين إيران المسؤولية الكاملة عن الحريق الواسع الذي التهم مساحات واسعة من جامع أمس الخميس.
وتمكنت فرق الإطفاء في العاصمة السورية دمشق بصعوبة من إخماد الحريق بجامع الفاروق بشارع بغداد.
ونقلت وكالة “سانا” السورية، في وقت سابق، عن مصدر في مركز إطفاء دمشق، أن الحريق الذي امتد إلى أجزاء واسعة من الجامع سبب أضرارا مادية، دون وقوع إصابات بشرية.
بينما رجح مصدر في قيادة شرطة دمشق، في تصريح للوكالة ذاتها، أن يكون سبب الحريق عائدا لحدوث ماس كهربائي.
وقال أحد المدونين: “أذناب إيران يحرقون جامع الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه”.
وأشار، إلى مليشيات إيران في المنطقة وعلى رأسها مليشيا حزب الله في لبنان.
و “جامع الفاروق في شارع بغداد!! صار لهم سنوات يحاولون السيطرة عليه وتحويله لحسينية ولما فشلوا حرقوه وسيكررون ذلك”.
وكانت تقارير إعلامية سورية وجهت، في أواخر 2016، لإيران اتهامات بالمسؤولية عن حريق سوق “العصرونية” الأثري في الجزء القديم من العاصمة دمشق، وجاء ذلك بسبب رفض السكان المحليين بيع تلك الأسواق، وكانت الخسائر المادية فادحة جراء الحرائق في تلك المناطق الأثرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق