و.ش.ع

طهران -عمادالدين العيطة

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أنه طلب من رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي التعاون المستقبلي في المجال النووي، خلال زيارة آبي لطهران.
وقال روحاني، في مؤتمر صحفي مشترك مع آبي اليوم الأربعاء، “طلبت من رئيس وزراء اليابان أن يكون هناك نوع من التعاون في المستقبل في المجال النووي بين البلدين”.

وأضاف “كلانا يعارض التسليح النووي”.

وأعرب روحاني عن ترحيبه “برغبة الحكومة اليابانية في تقوية العلاقات الثنائية في المجالات الاقتصادية والسياسية”.

وأشار إلى أن آبي “أكد دعمه للاتفاق النووي وقال إن هذا الاتفاق هو نافع للمنطقة والعالم”.

وتابع روحاني: “أكدت لرئيس الوزراء الياباني بأننا لن ولم نكن بادئين للحرب ولكن إذا شنت علينا سنرد وردنا سيكون صارم”.

وتستورد اليابان معظم نفطها من منطقة الشرق الأوسط، وتعتبر استقرار المنطقة أمراً بالغ الأهمية بالنسبة لها.