أخباراخبار العالم

طهران دقت “طبول الحرب”… جواد يتحدث عن احتمال وقوع كارثة

و.ش.ع

طهران -حليمه بو هلال 

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إنه لم يطلع على أي تقارير عن “أحداث الاختفاء الغامض” لناقلة نفط في الخليج، وذلك عقب بروز تساؤلات في أروقة الاستخبارات الأمريكية عما إذا كان الحرس لثوري الإيراني يقف وراء ذلك.

جاء ذلك في مقابلة مع “سي.إن.إن” حيث قال: “لم أتطلع على أي ملخص حول هذا، ولكني سمعت في الأخبار أنها (الناقلة الإماراتية) طلبت مساعدة وجرى مساعدتها، ولكني لم أحظ بأي ملخص حول هذا الأمر”.

وأضاف ظريف: “لدينا 1500 ميل من الشواطئ على الخليج الفارسي، نحن نسيطر على مضيق هرمز وهذه المياه هي خط الحياة بالنسبة لنا وعليه فأمنها يعتبر في غاية الأهمية لإيران، وعلى مر التاريخ وفرت إيران الأمن في هذه المياه”.

وحول احتمال وقوع حرب بين إيران والولايات المتحدة، رد ظريف: “لا يمكننا تجاهل احتمال وقوع كارثة، ولكننا جميعا علينا العمل من أجل منع ذلك، هناك حرب جارية الآن هي حرب اقتصادية، والحرب الاقتصادية على إيران تستهدف السكان المدنيين”.

ويذكر أن مصدرا إماراتيا نفى ملكية بلاده لناقلة النفط التي يُعتقد أنها احتجزت من قبل الحرس الثوري الإيراني أثناء عبورها مضيق هرمز، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الإمارات (وام) الثلاثاء، قائلا إن الناقلة “MT RIAH” ليست مملوكة من قبل الإمارات ولم يتم تشغيلها من أبوظبي، ولا تحمل إماراتيين ضمن طاقمها، مشيرا إلى أن الناقلة لم تطلق أي نداء استغاثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق