أخبارتحقيقات

أبرز الإرهابيين الذين وصلوا إلى طرابلس بينهم مصريان..

و. ش. ع

متابعه-محمد مختار

كشف الناطق باسم القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، معلومات نقل تركيا مقاتلين من جبهة النصرة وداعش إلى ليبيا في يونيو ويوليو من العام الماضي، مشيرًا إلى أن العشرات من المسلحين انتقلوا إلى أوروبا بعد وصولهم إلى ليبيا عبر تركيا.
كما عرض المسماري خلال مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم صورا للإرهابيين الذين وصلوا مؤخرا وانضمو إلى صفوف مليشيات حكومة الوفاق، أبرزهم: الإرهابي بلال بن يوسف الشواشي، الذي كان يتبع جبهة النصرة وهرب في اتجاه تركيا.
والإرهابي المصري المصنف على قوائم الإرهاب لعدد من الدول أسامة السيد قاسم ويكنى “أبو الحارث المصري”، مشيرًا إلى أنه محكوم عليه بـ 50 سنة سجنا في قضية اغتيال الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات ومطلوب للأمن المصري في قضية اغتيالات، إضافة إلى الإرهابي المصري يحيى طاهر فرغلي ويكنى “أبو الفرج الفرغلي”، وهو رئيس المكتب الشرعي لحركة أحرار الشام التي تتبع إلى تنظيم القاعدة، منوهًا إلى أنه أسس 9 كتائب قتالية باسم كتائب الفتح يتواجد معظمها في ليبيا.
كما استعرض صورة الإرهابي التونسي بلال بن يوسف بن محمد الشواشي ويكنى “أبو يحيا زكريا”، والإرهابي السعودي عبدالله محمد العنزي ويكنى “أبو محمد الجزرواي”.
واختتم المسماري المؤتمر بالتأكيد على أن القوات المسلحة لديها الحق في مواصلة القتال من أجل السيادة ومكافحة الإرهاب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق