أخبارتحقيقاتمصر

هل تنجح روسيا بايجاد لقاح ضد وباء كورونا

و. ش. ع 

كتب-شريف رشدي

لا تزال دول العالم في حيرة من أمرها حول الفيروس الغامض الذي اجتاح العالم في أقل من 100 يوم، ليصبح فيروس كورونا المستجد والمعروف عالميا بـ”كوفيد_19″ الحالي أسوأ كارثة بشرية عد الإنفلونزا الإسبانية التي اجتاحت العالم في مطلع القرن الماضي وقتلت الملايين.

وفي خضم سعي الدول باتخاذ اجراءات احترازية للوقاية من فيروس كورونا الجديد، قامت الصين بتسليم روسيا الجينوم الخاص بالفيروس، أو ما يعرف بالشفرة الوراثية لكورونا، لمساعدتهم في انتاج لقاح مضاد للفيروس بأسرع وقت ممكن، بحسب ما أعلنته القنصلية الروسية عبر موقعها الإلكتروني.

بدورها قامت مراكز الأبحاث الروسية بالعمل على تحليل الجينوم الذي قامت بكين بإرساله لها، حيث اكتشفت روسيا العديد من الألغاز المتعلقة بالفيروس، مما ساعدها ذلك حاليا في البحث بشكل أقرب لإنتاج لقاح يعالج الإصابات الناتجة عن كورونا.

وكشفت التحليلات عن العديد من المفاجآت المتعلقة بالفيروس، والتي جاء من أهمها: أن الفيروس الجديد هو عبارة عن اتحاد بين نوعين من الفيروسات، وكل نوع يحوي 15 جينا مختلفا، مما يجعل من الحصول على لقاح مضاد أمر عسير.

كما كشفت التحليلات على وجود أنواع معينة من الخفافيش هي السبب في انتقال الفيروس، وهو نوع واحد فقط منها، المعروف بأسم “حدوة الفرس” والذي يعد بمثابة خزان لفيروس كوفيد_19.

هذه المعلومات كشفها الجينوم الذي اهدته بكين لموسكو، فهل تكون روسيا أول دولة تعلن عن اكتشاف اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق