أخبارمصر

تصريحات علي لسان أكبر مريض كورونا بالمنيا . 88 عام ( رحلة علاج وشفاء )

رحلة علاج . وإيمان .

و.ش.ع

المنيا . أصيلة المعتصم 

كانت اولي كلمات الحاج عبد المنعم  بعد التعافي من كورونا  … كنت مسلم أمرى لله .. خلوا بالكم من صحتكم الدكاترة مبتنامش

أكدت مصادر طبية بمديرية الصحة والسكان بمحافظة المنيا، الثلاثاء الموافق15/4 تعافي أكبر مصاب بفيروس كورونا والذي يبلغ من العمر 88 عاما بعد أن أثبتت التحاليل سلبية إصابته من داخل مستشفى الحجر الصحى القليوبية.

كلمات على لسانه ..

مخفتش من دخولى للمستشفى وكنت مسلم أمرى لله، بأيده كله شيء ، والمرض بدأ معايا بدور برد وضيق تنفس على أثرها دخلت المستشفى حتى اتم الله شفائى”..

بهذه الكلمات بدأ الحاج عبدالمنعم عبدالله حسن 88 عاما مقيم بقرية منقطين مركز سمالوط بمحافظة المنيا، حديثه قائلا:” تزوجت وانجبت أربع أبناء وتزوجوا وظليت برعاية زوجتى سعدة عبدالقوى عمرها 80 سنه، وكنا عايشين سوا ومونسين بعض، وكانت هى تعبانة فكنت بقوم على خدمتها ورعايتها هى رفيقة عمرى وسندى مقدرش أتركها حتى أصيبت بدور برد وضيق بالتنفس فقام نجلى بنقلى لمستشفى الحميات بالعباسية، وتم حجزى لمدة يومين واكتشفوا الأطباء بأنى مريض بالكورونا، فنقلونى لمستشفى قها للحجر الصحى بمحافظة القليوبية، ومكثت بها 8 أيام، كانوا الأطباء يعاملونى كأنى والدهم أو جدهم كل طلباتى مجابة ورعاية واهتمام بلا حدود”.وأضاف الحاج عبدالمنعم

، لم يتم حجزى بحجرة رعاية مركزة لأنى كانت حالتى مستقرة وأعانى من ضيق بالتنفس فقط لأنى كنت بشرب سجائر كتير بنصح الشباب بلاش تدخين عشان صحتكم نعمة حافظوا عليها.

وتابع:” الأطباء كانوا مثل أولادى وعلى طول كل ما طبيب يأتى لأعطائى الدواء يقوم بالهزار معى حتى أنهم يوم خروجى احتفلوا بى، وبحمد الله رجعت بيتى لاولادى وزوجتى”.

وقال نادر ابن الحاج عبد المنعم ، الليلة عيد بخروج والدى وتعافية بنشكر الرئيس السيسى وجيش الأطباء على الأهتمام وتوفير متطلبات المرضى والحرص على رعايتهم حتى التعافى، مشيرا أن والدة لدية 10 أحفاد يعشقونه وكانوا يقومون بالدعاء له، وان والده كان دائم العطف عليهم فضلا عن رعايته لوالدتهم فى مرضها حيث أنه يقوم برعايتها رعاية كبيرة لأنها لا تستطيع الحركة فكان عونا لها حتى أصيب بفيروس كورونا واليوم نحتفل بتعافية وعودتة لينور بيتنا .

وقالت الدكتورة سعاد حتاتة رئيس الفريق الطبى بمستشفى الحجر الصحى بقها ونائب مدير المستشفى إن حالة التى تم خروجها اليوم للحاج عبدالمنعم عبدالله ويبلغ من العمر 88عاما من محافظة المنيا، ومكث بالمستشفى لمدة أسبوع، حيث حول لمستشفى قها من حميات العباسية تم عمل له مسحتين على مدار يومين وتم التأكد من سلبية العينات، وأنه تم تعافيه تماما ليصل عدد المتعافين 45 متعافى من مستشفى الحجر الصحى بقها وطالبت “حتاتة” المواطنين بضرورة التعرض للشمس لتعزيز المناعة والحفاظ على تناول الأكل الصحى بجانب إلزام المنازل حرصا على سلامة المواطنين وذويهم من التعرض للإصابة فيروس كورونا المستجد.

يذكر أن مستشفى الحجر الصحي بمدينة ملوي بالمنيا شهدت خروج حالتين مصابين بفيروس كورونا، اليوم الثلاثاء، من محافظتى أسيوط وبني سويف ليصل عدد الحالات المتعافية إلى 12 حالة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: