أخبارتكنولوجيامصر

التعليم العالي تشارك في اجتماع اللجنة العربية الدائمة للبحث العلمي والابتكار

و.ش.ع

متابعه-احمد سلامه

شارك د ياسر رفعت عبد الفتاح نائب وزير التعليم العالي لشئون البحث العلمي في اجتماع اللجنة العربية الدائمة للبحث العلمي والابتكار والمنبثقة من المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) ممثلا عن جمهورية مصر العربية، وتناول الاجتماع الذي عقد عن طريق الفيديوكونفرانس جلستين أساسيتين.
تناولت الجلسة الأولى مناقشة مقترح الخطة التنفيذية لوثيقتي التصنيف العربي للجامعات والإطار العام للبحث العلمي العربي في المجالات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية، وتم الاتفاق خلال الجلسة على تشكيل لجنة ثلاثية لإدخال بعض التعديلات على الوثيقة وإعادة الصياغة لوضعها في الصورة النهائية مع دعم الوثيقة بخطة تنفيذية خلال شهر من تاريخه.
وناقشت الجلسة الثانية موضوع هام بعنوان “البحث العلمي العربي في ظل جائحة كورونا: الواقع والآفاق”، وتم استعراض دور البحث العلمي في بعض الدول لمكافحة جائحة كورونا المستجد.
واستعرض الدكتور ياسر رفعت من خلال مداخلات عدة محاور رئيسية تعمل عليها مؤسسات البحث العلمي المصرية والتي تتماشى مع الاستراتيجية العربية للبحث العلمي وفي إطار رؤية مصر للتنمية المستدامة ٢٠٣٠ والاستراتيجية القومية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، حيث طرحت أكاديمية البحث العلمي مبادرة طبق فكرتك بتمويل قدره ٣٠ مليون جنيه للأفكار القابلة للتنفيذ الفوري للحد من آثار الجائحة السلبية ، فضلا عن المبادرة الطارئة لهيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار بتمويل يزيد على ٤٠ مليون جنيه للمقترحات البحثية في العلوم الاساسية والتطبيقية في مجال مكافحة فيروس كورونا المستجد.
كما أبدى نائب الوزير استعداد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تقديم كامل الدعم للدول العربية الشقيقة لتوفير ما تقوم المراكز البحثية من انتاجه من مواد ومحاليل تعقيم وخلافه وذلك في إطار مبادرة التحالفات التكنولوجية التي أطلقتها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا منذ سنوات وبدأت هذه التحالفات في إعداد منتجاتها بجودة عالمية.
جدير بالذكر أن جمهورية مصر العربية تحتل المركز الأول أفريقيًا وعربياً في عدد التجارب السريرية التي تجرى حاليًا بالعديد من الجامعات المصرية بالتعاون مع المراكز البحثية المتخصصة والقوات المسلحة في مساعي إيجاد علاج أو لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد.
تجدر الإشارة أنه قام بافتتاح الاجتماع د محمد ولد إعمر المدير العام للألكسو، وبمشاركة د. عمرو سلامة – الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية، ود معين حمزة – الأمين العام للمجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان، بالإضافة إلى مشاركة الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، ونخبة مميزة من العلماء والخبراء العرب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق