بقلم / ميرنا سعيد شكري

لمرشد السياحي هو ذاك الشخص الذي يتواجد في المنطقة السياحية ويقوم بإرشاد السياح إلى ما يريدونه، ويشير لهم إلى الذاكرة التاريخية للمناطق، بل ويدخل نطاق عمله كذلك إلى أن يكون حلقة الوصل ما بين السائح وما بين المنطقة.

وقد بات العمل في مهام المرشد السياحي ملاحظاً في المنطقة العربية مع ثمانينات القرن الماضي وازدهر هذا الأمر في دولة مصر القديمة التي تشهد الكثير من الحضارات والآثار التي تعود إلى الحضارة الفرعونية، اجل وحتى هذه اللحظة يوجد عدد كبير جداص من المرشدين في جمهورية مصر العربية لاسيما عند الأهرام وتمثال أبو الهول والجيزة والعديد من المناطق الأخرى.

واستمر العمل في مهنة المرشد السياحي حتى بات هناك علم قائم بذاته هو المرشد السياحي والذي يعطي النظريات والمهام المختلفة للشخص من أجل تأهيله بالكامل ليكون مرشد سياحي في المكان الذي يرديه، وإبان هذا نجد ان الجامعات والكليات تدرس من يشاء هذا العلم في محاولة منها لتقريب وجهات النظر في هذا العلم وتخريج دفعات منتظمة في كل فصل من الفصول الدراسية الجامعية قادرين على إدارة عمل الإرشاد السياحي بأجمل شكل ممكن.

وهناك الكثير من المناطق السياحية في العالم والتي من الممكن أن يقوم أي فرد بزيارتها، ومن باب الاهتمام البذخ بكم نوافيكم بأهم المناطق السياحية التي تحتوي على مرشدين مدربين ومن الممكن ان تكون وجهة سياحية مميزة .

المرشد السياحي هو الذي يقود او يرشد مجموعة السياح الذي يرافقهم الي الاماكن الاكثر جذبآ للسياحه داخل البلاد .

ويجب عليه ان يقدم بلده للسياح باحلي صورة   ..وهو الذي يزودهم بالمعلومات عن الاماكن السياحية وهو المسئول عنهم خلال الرحلة او الجولة السياحية من بدايتها الي نهايتها وهو يكون لهم مصدر امان وثقة حيث يسعي جاهدا للحفاظ عليهم وعلي ممتلكاتهم وعلي ارواحهم ويسعي جاهدا علي عدم تعرضهم لاي مضايقات .

ومن اهم صفات المرشد ان يكون لدية الثقة بالنفس لكي يقدر علي توصيل المعلومة للسياح بكل ثقة

وهو المسئول عن الرد لكل استفساراتهم عن اي شئ ويجب علي المرشد ان يعلم ثقافات العالم وثقافة السياح الذي يرافقهم لكي يسعي لراحتهم ويلبي لهم كافه مطالبهم دون مضايقات . 

 واستمتاعهم بجميع انواع السياحة داخل مصر.