و.ش.ع

كتب : خالد شحاته

تعيش محافظة المنيا هذه الأيام حاله من الالتفاف والتأييد لقرارات السيد اللواء أوسامه القاضي محافظ المنيا حيث يرى فيه المواطن المنياوي ما افتقده منذ سنين فقد اصدر السيد المحافظ العديد من القرارات التي تهدف إلى محاربة الفساد فى شتى ربوع المحافظة منها قرارات عجز المحافظين السابقين عن اتخاذها مما يستحق لقب أسد المنيا ،

ومن الجدير بالذكر أنه منذ تولى سيادته قيادة المنيا ومكتبه مفتوح للجميع بل تواجده في الشارع وسط المواطنين أكثر من تواجده في مكتبه يتابع كل كبيره وصغيره ، لا يتردد في محاسبة من يثبت فساده واتخاذ الإجراءات القانونية حياله

أسد المنيا لقب أعطاه المواطن لمحافظ يستحقه تماما ويؤكد كل مواطني المنيا أنهم يؤيدون كل قرارات سيادته في محاربة الفساد الذي استشرى في المنيا السنوات الماضية

ويؤكد المواطنين أنهم ينتظرون الكثير من السيد اللواء أوسامه القاضي محافظ المنيا وأسدها فالمنيا تحتاج إلى استثمارات كثير حيث أنها تملك إمكانيات وأفكار لشبابها وان كنا نريد أن نوجه سيادته إن الاستثمار في المنيا شبه متوقف بفعل فاعل من القائمين عليه وهذا ما تؤكد عليه جميع الشواهد فكيف إن المنيا وما تمتلكه من إمكانيات وفى ظل ثورة التنمية التي أطلقها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى لم يكن للمنيا نصيب من هذه التنمية ، فمسئولي الاستثمار والتنمية بالمنيا يحتاجون إلى بحث وتحقيق عن سبب توقف عجلة التنمية بالمنيا ومراكزها

أسد المنيا أننا ننتظر منك الكثير ونعلم جيد انك أهل لثقة المواطن فيك ونتمنى ان يكون لأفكار أبناء المنيا نصيب اكبر من اهتمام سيادتكم