و.ش.ع

الاقصر– حماده النجار السليمى

شهدت منطقة وعظ الأقصر صباح اليوم الأحد إحتفالية لتكريم صاحب الفضيلة الشيخ أحمد محمود طايع مدير المنطقة لبلوغه السن القانونية للمعاش وذلك وفاءا لما قدمه للوعظ وللدعوة خلال عمله الذي يربو على الـــ 35 عاما .
حضر الحفل لفيف من القيادات بمنطقة الأقصر الأزهرية والسادة الوعاظ وذلك رداً للجميل لهذا القائد الناجح والذي يمثل الأب الروحي للوعاظ الذين كانوا أكثر قربا منه ورأوا من حسن قيادته وخلقه وسعة صدره ما يجعلهم يكنون له كل التقدير والاحترام ؛وتمنُّوا لفضيلته حياة جديدة سعيدة وأكدوا له أن حبل الود والتواصل لن ينقطع أبداً بإذن الله ..
وكان حديث فضيلة الشيخ الدكتور خليفة محمد إبراهيم رئيس الإدارة المركزية لمنطقة الأقصر الأزهرية مُتشعباً ومُستفيضاً عن دماثة أخلاق الشيخ أحمد طايع ورزانته ووقاره وإخلاصه ووفائه لزملائه وتلاميذه على حد سواء ؛ وكيف استحوذ على احترام الجميع من حيث كونه قيادة متسامحة لا تؤذي أحداً ؛ وأكد على هذه الصورة المشرقة من التعاون المشترك المثمر والبناء لخدمة مؤسسة الأزهر الشريف وأن فضيلة مولانا الإمام الأكبر شيخ الأزهر دائماً ما يصف الشيخ طايع “بالرجل الطيب ” .
كما أشار الشيخ محمود بسيوني مدير التوجيه بمنطقةوعظ الأقصر إلى أن الشيخ طايع يحمل في صدره كلام ربه ،ويسير بنور مولاه ؛ فهو لا يغفل عن القرآن ولا ينشغل عنه أبدا ؛ وأهل القرآن هم أهل الله وخاصته ؛ وقد استغني بالله عن غيره .
وأعرب فضيلة الشيخ أحمد طايع عن شكره وسعادته لهذا التكريم ولجميع السادة الحضور وقدم خلاصة خبرته في المجال الدعوي والتي تتمثل في ثلاث ” الحرص على ملازمة القرآن الذي يفتح المغاليق لصاحبه والإخلاص في العمل الديني والدنيوي واستدل بالحديث القدسي ” ثلاثة يؤتى بهم يوم القيامة: مجاهد، وقارئ ومتصدق … ” وبر الوالدين بجميع الأحوال
واختتم الحفل بتقديم بعض الهدايا التذكارية لفضيلة الشيخ طايع والتقاط الصور الفوتوغرافية تخليدا للذكري .