و.ش.ع

توقع أبوبكر الديب، الكاتب والباحث في الشأن الإقتصادي: انخفاض انفاق الشعوب العربية بشكل عام والمصري بشكل خاص، خلال عيد الأضحي المبارك، بمعدل يصل الي 50 % بسبب وباء كورونا.

وقال الديب في مداخلة هاتفية لقناة روسيا اليوم: إن نوعية ومعدل استهلاك الأسر في العيد هذا العام اختلفت بسبب فيروس كورونا، فقد كانت معدلات الاستهلاك في موسم عيد الأضحي  ترتفع في الوطن العربي ومصر بشكل كبير.

 وأشار الديب الي انفوجراف نشره مركز معلومات مجلس الوزراء، أوضح خلاله ان هناك تأثرا كبيرا لحق بالسلوك الاستهلاكي للأسر المصرية جراء جائحة كورونا لاسيما في الإنفاق على  الأدوات الطبية والذي وصلت نسبته إلى  80 % كما  تسببت الأزمة في  إقبال المصريين على استهلاك السلع الغذائية مثل  الأرز و زيت الطعام والبقوليات وفقا للتقرير الصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وأشار التقرير إلى إنخفاض إنفاق المصريين على الملابس والمواصلات و مصاريف المدارس بسبب إجراءات الإغلاق الاقتصادى التي كانت مقررة خلال الأشهر الثلاثة الماضية منذ إصدار مجلس الوزراء لسلسلة من الإجراءات الاحترازاية التي شملت حظر التجول خلال ساعات معينة من اليوم.

وأشار الي تصريح لشعبة القصابين بالغرفة التجارية بالقاهرة، أكد إن الطلب على الأضاحى لموسم عيد الأضحى المبارك 2020، قد ينخفض بنحو 50% عن الموسم الماضى، وذلك بسبب الظروف الاقتصادية الراهنة الناتجة عن أزمة كورونا.

وأوضح أن حجم إنفاق المصريين على اللحوم والأضاحي والملابس والعيديات، في عيد الأضحى المبارك، كان يصل الي 10 مليارات جنيه، فضلا عن أن متوسط إنفاق المصريين للحج والعُمرة لعام 2015، بلغ 2.5 مليار جنيه، منها 1.3 مليار جنيه أثناء رحلات الحج.. وفي السعودية كانت اضاحي العيد تصل الي ملياري دولار، وكان انفاق العرب خلال أيام عيد الأضحي المبارك العام الماضي يصل الي 10 مليارات دولار.  

وتقدم أبوبكر الديب، بخالص التهاني للرئيس عبد الفتاح السيسي، والشعب المصري، والمسلمين، حول العالم بحلول عيد الأضحى المبارك، متمنيا أن يعيد الله هذه الأيام علي الامة الاسلامية بالخير واليمن والبركات والنهضة والتقدم.

 ت / 01097777186