و.ش.ع

أعلن الناطق باسم غرفة عمليات تحرير سرت والجفرة، الهادي دراه، مناطق أبوقرين، وبويرات الحسون، والوشكة، مناطق عسكرية يمنع منعا باتا الدخول إليها والخروج منها.

وتأتي هذه التطورات وسط توقعات باقتراب معركة قد تندلع في سرت والجفرة، بين القوات التابعة لحكومة الوفاق، وقوات المشير خليفة حفتر.

وقد أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أمس الأربعاء، عن القلق البالغ مما وصفه بـ”التحشيد العسكري المفزع حول سرت” بليبيا.