أخباراخبار العالم

الأمن الروسي يعتقل عنصرين من عصابة شامل باساييف

و.ش.ع

متابعه_جيهان حسن

قام رجال جهاز الأمن الفدرالي الروسي، بالتعاون مع الشرطة والحرس الوطني الروسي، باعتقال اثنين من الإرهابيين، الذين شاركوا في الهجوم على داغستان في أغسطس عام 1999 .

وذكر مركز العلاقات العامة في الأمن الروسي، أن المعتقلين من سكان إقليم ستافروبول وهما: رسلان مايلوبييف، المولود عام 1975، وظاهر يعقوبوف، المولود عام 1977.

وتؤكد المخابرات، أن المذكورين شاركا في الهجوم على منطقة بوتليخ ضمن عصابات شامل باساييف وخطاب (اللذين تمت تصفيتهما فيما بعد). وأسفر ذلك الهجوم الإرهابي عن مقتل أكثر من 280 من العسكريين والمدنيين، وأصيب أكثر من 800 شخص، وتعرض اقتصاد جمهورية داغستان الروسية لأضرار جسيمة.

وأكد الأمن الروسي، على استمرار البحث عن المتورطين في الجرائم الإرهابية الفارين من العدالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى