مقالات

.المرأة المصرية واليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

و.ش.ع

بقلم -هبة بهنساوى

بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة ؛ نود ان نتوجه بالشكر بالنيابة عن المرأة المصرية لفخامة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي حيث تعيش المرأه المصرية في عهده العصر الذهبي لها . لقناعته الشخصية بدورها في تحقيق خطة الدولة الشاملة للتنمية ويعتبرها ضمير الامة ونبضها والحارس الامين على الهوية المصرية وأنها هي السند والأمل في كل أزمة مرت بها الدولة المصرية وكانت ومازالت الدرع الواقي أمام كل من يحاول النيل من عزيمة هذا الوطن .
وتعد من أهم مكتسبات المرأة المصرية من ثورة 30 يونيو هي الاستراتيجية القومية لتمكين المرأة 2030 حيث تتضمن الاستراتيجية 34 مؤشر من اهداف التنمية المستدامة والتى تتألف من اربع محاور رئيسية وهي (المحور السياسي والمحور الاجتماعي والمحور الاقتصادي ومحور الحماية ).
ظهر دعم الرئيس السيسي في تغيير عدد من القوانين لمناهضة العنف ضد المرأة منها قانون تغليظ عقوبة الختان، وقانون الخدمة المدنية وحقوق المرأة العاملة، وقانون تجريم الحرمان من الميراث، وكذلك قانون تنظيم عمل المجلس القومي للمرأة، وقانون الاستثمار وضمان تكافؤ الفرص، وقانون حقوق ذوي الإعاقة، وأيضا قانون مواجهة المتهربين من دفع النفقة والمتعنتين عن سداد ديون النفقات، إلى جانب قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات (جرائم التحرش عبر الوسائط الإلكترونية)، وقانون التأمينات والمعاشات وحقوق المرأة في القطاع غير الرسمي والعمالة غير المنتظمة
ومما لاشك فيه من أهم عناصر مقومات نجاح الأستراتيجة الوطنية لماهضة العنف ضد المرأة هو دعم القيادة السياسية والمتمثلة في دعم رئيس الدولة لمكافحة كافة أشكال العنف ضد المرأة ووضوح السياسة الحكومية الداعمة لأنشطة مكافحة العنف ضد المرأة ووجود وحدات لتكافؤ الفرص داخل الوزارات للإبلاغ عن أي إنتهاكات أو تمييز ضد المرأة في بيئة العمل .
مما ساهم في أن حظيت مصر بكثير من الإشادات الدولية حققت خلالها مراكز متقدمة عما كانت عليه سابقا في تقارير سد الفجوة بين الجنسين وتحقيها لمراكز متقدمة في تقرير المرأة وريادة الاعمال والقوانين المتعلقة بمعاشات المرأة .
حيث ثمن برنامج الامم المتحدة الإنمائي UNDP قيام الحكومة المصرية بخطوات متميزة لمناهضة العنف ضد المرأة .ومن أهمها تشديد عقوبة التحرش الجنسي ورفعها لدرجة الجرائم الجنائية والتمكين السياسي الفعلي لها وتقديم الخدمات الصحية للمرأة والتمكين الاقتصادى بقطاع المشاريع الصغيرة والمتناهية الصغر
كما ثمن البنك الدولي نجاح مصر الملحوظ في سد الفجوة التعليمية وخفض معدل الأمية للمرأة .ومشروع تكافل وكرامة الذي يحقق الأمان الأجتماعي .
وحظيت مصر بإشادة اليونسيف ومنظمة التعاون التعاون الاقتصادي والتنمية( OECD) بإهتمام ودعم الحكومة للمرأة المصرية .
كل التحايا لكل من ساهم في نجاح الدولة في مناهضة العنف ضد المرأة .
تحيا مصر بشعبها وجيشها وقائدها العظيم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: