دين ودنيا

هكذا كان ولاة أمر المسلمين

و.ش.ع

بقلم/ د. صالح العطوان الحيالي

ينقل لنا رواة التاريخ الاسلامي ومؤرخيه واقع عن ولاة أمر المسلمين تثلج الصدور وتفرح الصديق وتغيظ العدو لما لها من عدل وانصاف ومتابعة امور المسلمين
فاطمة بنت عبدالملك بن مروان زوجة امير المؤمنين عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه تروي عنه هذه القصة
قالت : (( دخلت عليه يوما ، وهو جالس في مصلاه ، واضعا خدهعلى يده ، ودموعه تسيل …. فقلت له : ما بالك ، وفيم بكاؤك ؟ .. فقال : ويحك يا فاطمة .. إني قد وليت من امر هذه الامة ما وليت ، فكرت في الفقير الجائع ، والمريض الضائع ، والعاري المجهود ، واليتيم المكسور ، والمظلوم المقهور ، والغريب ، والاسير ، والشيخ الكبير ، والارملة الوحيدة ، وذي العيال الكثير والرزق القليل ، واشباهم في اقطار الارض واطراف البلاد ، فعلمت ان ربي سيسألني عنهم يوم القيامة ، وأن خصمي دونهم يومئذ محمد صلىالله عليه وسلم، فخشيت ألا تثبت لي حجة ، فلذلك ابكي )) …. ما اروع هذه الكلمات … يحسب لكل شيء حسابه .. لله درك ايها الخليفة العادل رضي الله عنك وارضاك ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد


Notice: wp_add_inline_script تمّ استدعائه بشكل غير صحيح. لا تمرر وسوم <script> إلى wp_add_inline_script(). من فضلك اطلع على تنقيح الأخطاء في ووردبريس لمزيد من المعلومات. (هذه الرسالة تمّت إضافتها في النسخة 4.5.0.) in /home/asharqal/public_html/wp-includes/functions.php on line 5833
%d مدونون معجبون بهذه: