التحقيقات

الاحتفال باليوم العالمي لنبذ العنف ضد المرأة بمسرح ام كلثوم بثقافة الدقهلية

و.ش.ع

متابعة -اهد حسب الله

شهد مسرح ام كلثوم بقصر ثقافة المنصورة احتفالية ثقافية فنية احتفالا باليوم العالمي لنبذ العنف ضد المرأة وذلك بالتعاون مع المعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالمنصورة والمجلس القومي للسكان بالدقهلية
تحت رعاية ا د نفين الكيلاني وزير الثقافة، الفنان هشام عطوه رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، امل عبدالله رئيس إقليم شرق الدلتا الثقافي، عمرو فرج مدير عام إقليم شرق الدلتا الثقافي والمكلف مدير عام فرع ثقافة الدقهلية
ادارت فقرات الحفل رحاب سعيد مدير إدارة الدراسات والبحوث بإقليم شرق الدلتا الثقافي
بدأ الاحتفال بالسلام الوطني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم للقارئ هاني الخضر، ورحبت اماني علم الدين مدير عام فرع المجلس القومي للسكان بالدقهلية في كلمتها بالحضور وبتعاونها مع الثقافة في ظاهرة مهمة كظاهرة العنف التي تتعرض لها المرأة فهي الأم والابنة والعمه وتشارك الرجل في جميع الأعمال والعنف يتمثل بطرق كثيره منها الحرمان من الحرية، تلاها محاضره عن العنف للدكتورة فتحية بدأت المحاضرة بالترحيب بالحضور واعربت عن سعادتها بهذا التعاون المثمر، واوضحت ان الإسلام كرم المرأة ، والمجتمع نبذ ظاهرة العنف التي تتمثل في الحرمان والضغط بشكل مقصود اوغير َمقصود منه الضغط الاجتماعي والاقتصادي والعاطفي، والجسدي ، فالعنف الاجتماعي يتمثل في العنف بين الزوجين وبين الأخ واخته كالحرمان من الميراث والسيطرة والسلطة، أما العنف الاقتصادي يتمثل حرمانها أن يكون لها ذمه مالية خاصه بها حتى إذا كانت سيدة عامله، ويتمثل العنف العاطفي في عدم تمتعها بقيمتها في المجتمع، والعنف الجسدي يتمثل في حرمانها من التعليم وزواجها مبكرا وختان الاناث والتفرقة بين الولد والبنت وهذه الأنواع من العنف يمكن أن يكون سببها تعرض الشخص الذي يمارس العنف للعنف في الصغر، وقلة الوعى وانعدام الشخصية ويجب القضاء على ذلك بزيادة حملات التوعية والإرشاد في المدارس وأولياء الأمور ومع المؤسسات المعنية
وتناول عمرو فرج كلمته من خلال اسكتش استعراضي بعنوان “ببن السطور” لفريق ابطال قصر ثقافة المنصورة تأليف وإخراج احمد فضل ظهر من خلال انواع العنف ومنها العنف الاسري والتفرقة بين البنت والولد في وجهة نظر المجتمع ، اعقب ذلك فقرات متنوعه لفريق الموهوبين بقصر ثقافة المنصورة إخراج حازم احمد، مسئول الفريق عبد الله عبد السلام، مساعد مسئول الفريق ياسمين السعيد بدأت فقراتهم بالإنشاد الديني والابتهالات للمواهب “هاني الخضر، ابراهيم الشاعر، أحمد عباس” وفقره غناء للموهبة مريم ابراهيم والموهبة الاء عصام، تلاها دراما حركية عن العنف الاسري ضد المرأة نفذتها شروق حمدي، وفقره للشعر عن فضل الام قدمها ابراهيم الشاعر، واغنية نص الدنيا للموهبة شهد عبد القادر، تلاها فقرة فنية للإشارة تدريب هاجر علام ونهاد عصام
وختمت الحفل بعرض فني لفرقة المنصورة للموسيقى العربية بقيادة المايسترو اشرف سليمان، قدمت الفرقة باقة من اغاني الفن الجميل منها “زي العسل اداء ايمان راضي، وانا على الربابة اداء ندا الر أعي، علي بالي واقف قمرين اداء عبده رزق، ثلاث سلامات اداء عبدالله شلبي، ع اللي جرا اداء محمد ابراهيم، عنابي اداء ايمن عدنان”
بحضور عمرو فرج مدير عام إقليم شرق الدلتا الثقافي والمكلف مدير عام فرع ثقافة الدقهلية، اماني علم الدين مدير عام فرع المجلس القومي للسكان بالدقهلية ، ا.د فتحية جمعه مدرس علم الاجتماع وأخصائي تدريب ميداني بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية، ا. د رباب حبيب مدرس تخطيط بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية، عزت زكي مدير قصر ثقافة المنصورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: